بترول

أبرز وزير الطاقة الجزائري "نور الدين بوطرفة"، الخميس بموسكو، أنّ الدول الأعضاء وغير العضوة بمنظمة (أوبك) ستستغل اجتماعها المرتقب الخميس القادم بفيينا، لتمديد اتفاق خفض انتاج البترول لمدة 9 أشهر إضافية، وتوسيع الانضمام إلى مبدأ اعتماد موقف مشترك تجاه توجهات سوق النفط العالمية.

أغلقت أسعار النفط مرتفعة أكثر من واحد بالمائة يوم الاثنين مدعومة بأنباء عدم توجيه اتهامات للمرشحة الديمقراطية لانتخابات الرئاسة الأمريكية هيلاري كلينتون بشأن بريدها الإلكتروني.

لكن المكاسب كانت محدودة بفعل صعود الدولار مع تحسن فرص فوز كلينتون الأمر الذي جعل النفط المسعر بالعملة الأمريكية أعلى تكلفة لحملة العملات الأخرى إضافة إلى الشكوك إزاء خفض إنتاج أوبك المزمع.

قال مصدران في أوبك إن مسؤولي المنظمة أقروا يوم الاثنين وثيقة بالخطوط العريضة لإستراتيجية المنظمة في المدى الطويل وذلك بعد تأخر بسبب خلافات بشأن ما إذا كان ينبغي أن تستهدف إحكام السيطرة أكثر على سوق النفط.

واجتمع مجلس محافظي أوبك الذي كان يناقش تحديثا للإستراتجية طويلة الأجل منذ 2015 اليوم الاثنين في فيينا لمناقشة أحدث نسخة. وقال أحد المصدرين "تمت الموافقة عليها" مضيفا أن الاجتماع "جرى بسلاسة".

وساد خلاف في وجهات النظر بين السعودية وإيران بشأن ما إذا كان ينبغي للمنظمة أن تنص على أن هدفها هو "إدارة الإنتاج" قد ساهم في التأخر

اختيرت الجزائر اليوم الخميس لترأس اللجنة التقنية عالية المستوى لمنظمة الدول المصدرة للنفط "اوبك". وقد تقرر تنصيب اللجنة خلال الاجتماع غير العادي لدول المنظمة في الجزائر في 28 سبتمبر، والذي شهد اتفاق مبدئي لتخفيض الإنتاج وتثبيته في سقف يتراوح ما بين 32.5 و33 مليون برميل يوميا.

كشف تقرير منظمة الدول المصدرة للنفط " اوبك" الصادر اليوم، عن بلوغ متوسط سعر البترول الجزائري صحارى بلند 42.57 دولار للبرميل الى نهاية سبتمبر 2016،  فيما بلغ متوسط برنت بحر الشمال 41.91 دولار للبرميل ،و يظل برميل النفط الجزائري دون مستوى سعر التوازن المقدر ب 45 دولار للبرميل في قانون المالية 2016 .

كشفت معاينة " ايكو الجيريا" خلال شهر من التعاملات في الأسواق الآجلة بالنسبة لمؤشر برنت بحر الشمال،عن تسجيل نسبة نمو لسعر برميل النفط بـ 8.9 في المائة،مع تسجيل تقلبات عديدة خلال الشهر الممتد من 12 سبتمبر 2016، إلى 11 أكتوبر 2016، حيث انتقلت أسعار النفط لتسليمات شهر نوفمبر من 48.32 دولار للبرميل، الى 52.66 دولار للبرميل بالنسبة لتعاملات اليوم وتسليمات ديسمبر 2016.

أعلم اليوم وزير النفط الروسي ألكسندر نوفاك أن موسكو لن تخفض إنتاجها النفطي مع أنه ثمّن المسؤول الروسي اتفاق الجزائر لوزراء دول منظمة أوبك معتبرا بأنه إيجابي جدا.

ورغم تثمينه للاتفاق أعاد نوفاك التأكيد على عدم رغبة موسكو الانخراط في أي مسعى لتخفيض الإنتاج في وقت سبق لروسيا أن وقعت اتفاقا مع العربية السعودية في أفريل الماضي يقضي بتجميد الإنتاج إلى مستوى جانفي 2016 وكانت روسيا تنتج حوالي 10.3 مليون برميل يوميا.

 اعتبر وزير الطاقة نور الدين بوطرفة أن المنتدى الدولي للطاقة المنعقد في الجزائر  يمثل فضاء لتبادل الأفكار والتشاور بين المنتجين والمستهلكين ،كما أن اللقاء يسمح أيضا  للشركات التي تعمل في قطاع المحروقات من الاطلاع على الطاقات والقدرات  التي تتوفر عليها الجزائر ،كما انه اي اللقاء سيعطي  فكرة شاملة عن إمكانية الشراكة الممكنة بين الفاعلين في السوق الطاقوي.

أكد وزير النفط السعودي خالد الفالح أن لقاء الجزائر يمثل فرصة سانحة للبلدان المنتجة والمصدرة لنفط لتوصل إلى حل ،لضمان التوازن  في الأسواق النفطية ،مضيفا على هامش منتدى الطاقة في الجزائر أن الرياض تأمل في إرساء حوار  بناء بين مختلف الفاعلين و بالتالي توجيه رسائل مطمئنة للسوق البترولي.

وشدد الوزير السعودي الى أهمية تطوير الطاقة و أن بلاده تدعم أي موقف يساعد على إعادة التوازن للسوق النفطي  و استقراره مشيرا إلى وجود تقارب في وجهات النظر بين الدول المنتجة داخل وخارج منظمة أوبك. معربا عن تفاؤله بخصوص إمكانية استعادة توازن السوق ".

قال مصدر مطلع على جدول تحميل ناقلات النفط في إيران إن صادرات البلاد من الخام في شهر أوت الماضي، قفزت بـ 15 بالمائة من مستواها في جويلية لتزيد على مليوني برميل يوميا وتقترب من مستوياتها قبل فرض العقوبات على طهران.

وذكر المصدر مستندا إلى بيانات جرى جمعها من جداول تحميل الناقلات أن صادرات إيران من الخام في أوت باستثناء المكثفات ارتفعت إلى نحو مثلي مستواها قبل عام لتصل إلى 2.11 مليون برميل يوميا.

وأظهرت جداول التحميل أن صادرات الخام الإيرانية ارتفعت الشهر الماضي من 1.9 مليون برميل يوميا في جوان و1.83 مليون برميل يوميا في جويلية.