إضراب

صعدت اليوم الفدرالية الوطنية للبريد و الاتصالات السلكية و اللاسلكية خلال لقاء استثنائي بمقر الاتحاد العام للعمال الجزائريين بالعاصمة من لهجتها متوعدا بشن إضراب في حالة إبقاء أبواب الحوار موصدة من قبل الوزارة الوصية التي تحضر لتقديم مشروع قانون معدل لقانون 2000-03، والذي من شانه أن يحدث تغيرات لا تتطابق مع مصالح المؤسسات والعمال حسب تقدير محمد تشولاق الأمين العام للفدرالية الوطنية لعمال البريد والاتصالات.