مجمع مهري يعيد فتح أو بومارشي بالعاصمة

من المرتقب أن يعيد مجمع مهري لرجل الاعمال جيلالي مهري فتح المركز التجاري AU BON MARCHE الشهير بالعاصمة وبالتحديد بشارع العربي بن مهيدي ،بصيغة جديدة، حيث يتم إعادة تاهيل المساحة التجارية ليتحول إلى فضاءات للاطعام والترفيه بالدرجة الاولى، وينتظر فتح المركز في الاسبوع الأول من سبتمبر من السنة الحالية، تحت تسمية L'OASIS PLANETE، بمساحة اجمالية تقدر بحوالي 5450 متر مربع على ثلاثة طوابق وشرفة، TERASSE، تتيح توفير نظرة واسعة على وسط العاصمة، ويوفر المشروع 200 منصب عمل مباشر وحوالي 500 منصب غير مباشر.

وتجدر الاشارة ان المركز من بين اقدم المراكز التجارية في العاصمة، و قد عرف تحت تسمية MAGASIN GENERAL DES FARINES ليتحول الى BON MARCHE في حدود 1920 ثم يأخذ هيئته الحديثة مع احتفال المستعمر بمئوية الاحتلال عام  1930 وتحوله الى ثلاثة طوابق، حيث كان يضم في الطابق الارضي ما عرف بـ OFALAC، الديوان الجزائري للعمل الاقتصادي.

 وتواصل التحول سنوات 1950، إلى غاية استقلال الجزائر، وقام رجل الاعمال جيلالي مهري باقتناء سنوات 1972-1973 الطوابق الثلاث للمركز، في بناية تمتد لتسع طوابق، بينما احتلت الطوابق الأخرى هيئات وبنوك منها القرض الشعبي الجزائري CPA.

وعرفت القضية تطورا منذ سنة 1978 حينما تم اقامة مقر الشركة الوطنية للأرقة الجزائرية الجديدة SNNGA، وهو ما اعترضت عليه الشركة ذات المسؤولية المحدودة SARL AU BON MARCHE لدى الادارة والعدالة. واستمر النزاع لمدة 16 سنة، لتصدر المحكمة العليا سنة 1994 قرارا لفائدة الشركة التي يمثلها جيلالي مهري.

 يتم استرجاع المحل التجاري سنة 1999، وتم التوقيع بعدها على عقد ايجار طويل الأجل BAIL مع الديوان التسيير العقاري. واعتمدت الشركة على قانون التنازل عن املاك الدولة وفق قانون 1981 لاقتناء الملك، لكن أزمة جديدة طرأت مع الادارة استمرت سنوات،لتصدر بعدها العدالة في 2005 عبر قرار مجلس الدولة، لينتقل الإشكال مع بلدية الجزائر الوسطى، إلى غاية 2014، أين عرفت الوضعية تطورا،.

ويقوم رجل الأعمال الجزائري، بعمليات اعادة تاهيل المركز وتحويله إلى مركز عصري، يرتقب أن يكون جاهزا خلال الاسبوع الأول من سبتمبر 2017 .

ب.حكيم

 

إضافة تعليق جديد