لقاء أمريكي جزائري برهان تكنولوجي

بدأت فعاليات أمريكية جزائرية، الأربعاء، منتدى حول الطاقة، في موعد قال منظّموه إنّه يشكّل مناسبة لعرض فرص الاستثمار في فروع إستراتجية تتجاوز التعاون الذي اقتصر دوما على مكافحة الإرهاب.

نقلت وكالة الأنباء الرسمية إنّ المنتدى الذي يقام بضاحية هيوستن التابعة لولاية تكساس، جرى تنظيمه من لدن سفارة الجزائر بواشنطن ومجلس الأعمال الجزائري الأمريكي، ويشهد اللقاء مشاركة وزير الطاقة "نور الدين بوطرفة" رفقة وفد هام يتكون من الرئيسين المديرين العامين لمجمعي سوناطراك وسونلغاز وإطارات من وزارة الطاقة والصناعة والمناجم.

وركّز "محمد هديل" رئيس جمعية الصداقة الجزائرية الأمريكية: "ما تصبو إليه الجزائر هو نقل التكنولوجيا الأمريكية لاسيما في مجال الفلاحة والطاقة وغيرها من التكنولوجيات الأخرى".

وتابع "هديل": "نراهن على نقل التكنولوجيات المتطورة والتي تتمثل في الطاقات البديلة، والاعتماد على تكنولوجيات الفلاحة في مجال تربية الأبقار واستصلاح الأراضي، والتي ستكون عائداتها مفيدة لكلا البلدين".

فالح نوّار

إضافة تعليق جديد