لا صالون للسيارات هذه السنة

من بين المظاهر التي تعكس أزمة سوق السيارات في الجزائر ،اكدت مصادر عليمة ل"ايكو الجيريا" أن  الطبعة الجديدةى لصالون السيارات لن تنظم هذه السنة ،على خلفية الوضع الذي يعيشه السوق ،بفعد تأجيل الطبعة 20 من مارس الى سبتمبر،أضحى تنظيم هذه التظاهرة مستحيلا،خاصة بعد تأخير تسلم رخص الاستيراد برسم سنة 2017 و المرتقبة الاحد أو الاثنين،و المقدرة ب 25 ألف وحدة فقط،فضلا عن التضييق الذي يواجه المتعاملين ،و غياب العرض.وقد سبق لرئيس جمعية وكلاء السيارات ac2a سفيان حسناوي أن استشار المتعاملين حول مسألة قابلية المشاركة ،لاسيما بعد تسجيل تراجع كبير في طبعة صالون السيارات بوهران،فتبين بأن هناك استحالة لتوفير أي معروض للسيارات،و من ثم عدم مشاركة العديد من العلامات،و هوما يجعل اقامة معرض للسيارات غير ذي جدوى .

و جدير بالذكر أن رخص الاستيراد برسم سنة 2016 منحت المتعاملين التي حددت في البداية ب 152.000 وحدة ،بلغت في نهاية المطاف بعد التاخر و بعد دراسة الطعون 98.374 وحدة،فيما تم الاعلان عن 25.000 وحدة للسنة الحالية ،مما يعني عدم استفادة العديد من المتعاملين لحصة من مجموع نحو 40 متعامل نشط.

ب.حكيم

 

إضافة تعليق جديد