قروض بنكية حلال في النرويج

 سيطلق البنك  النرويجي "Storebrand"  خدمات مصرفية تتمثل في قروض تتوافق مع مبادئ الشريعة الإسلامية، بعدما أعرب  حوالي  300  متعامل وزبون  محتمل في غضون أسبوع عن اهتمامهم بهذا النوع من القروض.

وأطلق المصرف النرويجي في  جانفي الجاري، موقعا إلكترونيا لتقييم حجم الطلب على "القروض الحلال" من الزبائن المسلمين، الذين لا يرغبون في أخد القروض المصرفية التقليدية.وبما أن الإسلام يحرم التعامل بالفائدة، فإن المصروف النرويجي سيقوم بشراء الممتلكات نيابة عن عملائه، ومن ثم سيعمل على "تأجير" هذه الممتلكات للعملاء إلى حين سداد قيمة القرض.

من جهتها، حثت منظمات إسلامية كـ "المجلس الإسلامي في النرويج" و"IslamNet" على اتخاذ هذا المشروع على محمل الجد، مما أدى إلى اتصال ما يقارب من 300 شخص بالمصرف.

وقال المصرفي النرويجي عبر موقعه الإلكتروني: "أردنا أن نعرف إذا كانت هناك وسيلة أخرى للدخول إلى سوق الإسكان. والمشروع يمكن أن يثير اهتمام الكثير من الشباب، وخاصة أولئك الذين تخرجوا مؤخرا، والناس الذين يتهربون من قروض المصارف بسبب معتقداتهم الدينية".

ونقلت صحيفة "Vart Land" النرويجية قول مدير الاتصالات في "Storebrand"، بيورن إريك: "إن المصرف يتطلع إلى تحويل الرؤية إلى واقع".وأضاف إريك أن مصرفه حاليا يقوم بتقييم إمكانات السوق، مشيرا إلى أن "Storebrand" تتواصل مع مستشارين ماليين في المملكة المتحدة وماليزيا بهدف إطلاق مثل هذا النوع من المنتجات المصرفية في النرويج.

ب.حكيم

إضافة تعليق جديد