طحكوت:مركب تيارت يخضع لمراقبة الجمارك و تحت إشراف الكوريين

رحب محي الدين  طحكوت في تصريحات من تيارت بأي لجنة تحقيق توفد إلى مركب السيارات بتيارت  لوضع حد للإشاعات التي استهدفت استثماره.،كاشفا عن مشروع فتح معهد عالي للإلكترونيك بجامعة ابن خلدون بتيارت، لتكوين  متخرجين جامعيين في عدد من التخصصات الميكانيكية.

كما أعلن طحكوت عن قرب  دخول مصنع تركيب سيارات سايبا الايرانية ،حيث يرتقب ان تخرج اول سيارة في ماي المقبل ببلدية فرندة

من جانبه ،عبر  المدير العام لمركب السيارات التابع لمجمع طحكوت، الكوري كيم سنقيول  عن استغرابه للحملة  التي طالت مشروع تركيب سيارات هيونداي ،مؤكدا ان الوحدة الصناعية تقوم بتركيب 34 قطعة  خاصة بالسيارة بما في ذلك  المحرك، أما الهيكل فتقوم الشركة باستقدامه عن طريق الميناء، أما  محي الدين طحوت فقد اكد ان المصنع  يشغل أكثر من  400 عامل، معظمهم من الجامعيين و يسيره 4 كوريين وهم المدير العام و مدير الإمداد و مدير الإنتاج و مدير النوعية و الجودة، ويعمل في  ظل شفافية كاملة  تحت مراقبة مصالح الجمارك التي تسهر على مراقبة الهياكل  وقطع الغيار التي تصل إلى المركب من ميناء مستغانم، و تعاد مراقبتها على مستوى مكتب جمارك  خاص على مستوى المركب، مشيرا ان المصنع يقوم  بتركيب كل قطع السيارت في سلستي إنتاج بقدرة إنتاج تصل إلى حوالي 75 سيارة يوميا،  و يرتقب  فتح خط إنتاج ثالث لاحقا  فضلا عن  إنشاء فرقة ثانية لرفع وتيرة و مستوى الانتاج الى  240 سيارة مركبة يوميا.

ومن جانبه، أكد مدير الإنتاج الكوري "صا" أن المركب يشتغل بصورة عادية منذ تاريخ فتحه قبل ثلاثة أشهر تقريبا.

و قال مدير التكوين علي بن طيبة أن الشريك التكنولوجي الكوري يفرض على المتعامل الجزائري تركيب السيارات لمدة 3 سنوات، على أن يفتح مرحلة التصنيع بنسبة  ادماج تصل 15 بالمائة كمرحلة أولى  بالتدريج ، منها صناعة البلاستيك الذي ستضمنه شركة مناولة ، بعد موافقة المتعامل الكوري على ذلك بأخذ عينات من المادة الأولية ثم المادة المصنعة، شأنه شأن مصنع المكابح التابع لمجمع طحكوت الذي ينتظر فتحه بمنطقة واد السمار بالعاصمة.

تجدر الاشارة ان مصنع تيارت يقوم بتركيب ثمانية نماذج من علامة هيونداي،و تم افتتاحه في ديسمبر الماضي  منها سيارة توكسون إلى جانب 7 أصناف أخرى لهيونداي ممثلة في أكسنت، أر بي، تي أل، دي أم، إيديس، سونتافي وكريتا، ومركبتين نفعيتين أخريين.

إضافة تعليق جديد