صندوق النقد الدولي يحذر من نسب البطالة العالية لدى الشباب في الجزائر

حذر اليوم صندوق النقد الدولي على لسان رئيس المهمة الاقتصادية للصندوق جون فرانسوان دوفان Jean François Dauphin ،في اعقاب لقائه مع وزير العمل و التشغيل محمد الغازي ،من نسبة البطالة العالية لدى الشباب في الجزائر،و حيا ممثل الهيئة الدولية الذي يقوم بزيارة للجزائر تستغرق عدة أيام في اطار  المشاورات السنوية  التي تندرج في اطار المادة الرابعة ،ما اعتبره مقاومة لسوق العمل و التشغيل في الجزائر لآثار و تداعيات تقلبات اسعار النفط و انخفاض سعر البرميل و ما ينجر عن ذلك من انعكاسات سلبية .

و أوضح دوفان في تصريح في اعقاب لقائه مع وزير العمل الجزائري "لمست ارادة حقيقية للانخراط في طريق الاصلاحات الاقتصادية،لضمان تحقيق تنمية مستدامة،تكون أشمل و تعطي فرص عمل للشباب،دون ان تكون عرضة لتقلبات أسعار النفط"،مضيفا " مسألة التغيير  تعد ورشة طويلة الامد،لأن الاقتصاد لن يتحول بين ليلة و ضحاها"،مستطردا " أن "سوق العمل قاوم آثار الصدمة النفطية "،مشددا  على  "تسجيل انخفاض طفيف للبطالة ،التي تبقى مع ذلك في مستويات قريبة عما كانت عليه منذ سنة أو سنتين".

و نبه دوفان مع ذلك السلطات الجزائرية " يحب  التحلي بالحذر،لان نسب البطالة لدى الشباب عالي جدا ،و السؤال اذن يكمن في كيفية تفعيل و تنشيط الاقتصاد،و كيف يتم تحويل الاقتصاد الى قطاعات مستقلة عن الطلب العمومي و عن قطاع المحروقات ،ليمثل حقا مصدر إنشاء مناصب شغل ،تكون مستقلة عن تقلبات أسعار و انتاج النفط"

و قدرت الجزائر عبر ارقام الديوان الوطني للاحصائيات ONS  نسب البطالة ب 10.5 في المائة في سبتمبر 2016 مقابل 11.2 في المائة في سبتمبر 2015 ،بينما قدرت نسبة البطالة لدى الشباب ب 26.7 في المائة مقابل 29.9 في المائة عام 2015 .

ب.حكيم

إضافة تعليق جديد