شركات عالمية تفاوض لدخول سوق السيارات قبل نهايه السنة  

كشف رئيس المجلس الوطني للتشاور  من أجل تطوير المؤسسات الصغيرة والمتوسطة عادل بن ساسي، استعداد 6 شركات عالمية في مجال صناعة السيارات دخول السوق الجزائرية قبل نهاية سنة 2022

وحسب بن ساسي، فقد أبدت هذه المجمعات العالمية على رأسها الاوروبية والاسيوية استعدادها لدخول السوق الجزائرية قبل نهاية السنة الجارية، مشيرا في تصريح ل:" ايكو الجيريا" ان المشاورات التي انطلقت قبل شهرين مع هذه العلامات  لاتزال مستمرة لاسيما بعد تصريحات المسؤول الاول عن الجهاز التنفيذي ايمن بن عبد الرحمن الذي سبق وان وجه  رسائل واضحة للمتعاملين الاجانب الراغبين في الاستثمار  في هذا المجال من اجل دخول السوق الجزائرية، على رأسها الايطاليين بحكم التجربة والخبرة التي يمتلكونها، اضافة الى تسهيل نقل التنكولوجيا، لاسيما وانه معروف على الايطاليين المرونة ا في التعامل  وعدم احتكار الخبرة والتكنولوجيا ل

وحسب رئيس المجلس الوطني للتشاور من اجل تطوير المؤسسات الصغيرة والمتوسطة فإن ملف السيارات سيعرف انفراجا نهاية السنة الجارية بناءا على المعطيات المتوفرة حاليا خاصة وأن أعلى مسؤول في البلاد يتابع شخصيا هذا الملف

ويرى بن ساسي، ان دفتر الشروط الخاص بالتصنيع الذي تعكف وزارة الصناعة على اعداده  سيحدد بدقة عملية تاطير نشاط التركيب والتصنيع وكذا المنولة وفق مستوى ادماج مقبول

ويعتبر بن ساسي، أن الاستثمار في مجال تصنيع السيارات مع الاجانب من خلال اقامة مصانع بكافة الهياكل والتجهيزات يتطلب وقت، فضلا الى كون العملية تحتاج لوضع ارضية قانونية جديدة تؤطر صناعة وتركيب السيارات لتفادي الوقوع في اخطاء الماضي‎

 

Add new comment