سعيدة نغزة:الكونفدرالية عمرها 29 سنة أساسها قوي لا يمكن تقويضه

 شددت اليوم الاربعاء  رئيسة الكونفدرالية العامة للمتعاملين الاقتصاديين الجزائريين CGEA  على صلابة و متانة أساس  هيئة ارباب العمل التي تترأسها،حيث لا يمكن تقويضها أو ضربها لكونها ذات مصداقية .

وأوضحت نغزة في لقاء جمع رؤساء الفروع و مسؤولي الكونفدرالية و بحضور الرئيس السابق و الرئيس الشرفي حاليا حبيب يوسفي أن أهم رسالة يمكن توجيهها،أن الكونفدرالية لها من العمر 29 سنة ،و هي من الصلابة و النضوج ما يمنحها المناعة و القوة،و من ثم لا يمكن لأحد أن يقوض أساستها ولا تخريبها.

و أكدت سعيدة نغزة أنها تضمن ترأس منظمة ارباب العمل لعهدة ،و لكنها تتمنى أن تتواصل رسالة الكونفدرالية من عهدة الى أخرى و من جيل الى جيل،مؤكدة على إضفاء الشفافية و الوضوح في تسيير الكونفدرالية و هو ما يدعم أساساتها   

على صعيد متصل، أثنى الرئيس الشرفي للكونفدرالية حبيب يوسفي على عمل الرئيسة مشيرا أنها كان في مستوى التطلعات و الآمال،معبرا عن دعمه للبرنامج المعتمد من قبل الوزير الاول عبد المجيد تبون،مؤكدا على أن هذا البرنامج يتلاءم و مبادئ و سياسة الكونفدرالية ،و يتماشى مع توصيات رئيس الجمهورية الذي دعا في آخر رسالة له الشعب الجزائري الى التضامن و الالتفاف لتجاوز الازمة ،كما دعا يوسفي الجميع لتظافر الجهود و تحمل المسؤوليات ،فيما اعادت السيدة نغزة التاكيد على أن الوزير الاول كان من بين المسؤولين الذين فتح ابواب الحوار مع المتعاملين.

و بعدها دعت سعيدة نغزة  المجتمعين الى الوقوف دقيقة صمت للترحم على الشهداء و احتفاءا بالذكرى 55 للاستقلال ،قبل أن يتم تقديم رؤساء الفروع للكونفدرالية

و تجدر الاشارة أن الكونفدرالية العامة تأسست عام 1989،لتشكل أول منظمة أرباب عمل  تجمع اعضاءها عبر هياكل وطنية منظمة حسب الولايات و حسب قطاعات النشاط،وقد تم تعديل قانونها الداخلي في جوان 2003 خلال جمعية عامة،حيث أتيح من خلال التعديل للمؤسسات امكانية الانضمام المباشر للكونفدرالية .

ب.حكيم


رئيسة الكونفدرالية العامة للمتعاملين الاقتصاديين الجزائريين السيدة سعيدة نغزة

نغزة ل"ايكو الجيريا":جمعنا ممثلي 48 ولاية و إيداع شكوى

في نفس السياق،أكدت السيدة سعيدة نغزة في أعقاب الاجتماع "ايكو الجيريا" ان اللقاء جمع ممثلي 48 ولاية و 12 امرأة من الولايات و أنه تم التوقيع على إجراءات خاصة منها توكيل محامي لرفع دعوى ضد شخصين انتحلا الصفة و استغلا حساب باسم الكونفدرالية على شبكة التواصل الاجتماعي فايسبوك لتمرير معلومات خاطئة حول انقسام الكونفدالية مؤكدة أن اللقاء افضل رد و إجابة على صلابة الكونفدرالية كما أن اصدار بيان مساندة و دعم لبرنامج حكومة عبد المجيد تقوم.

ب.حكيم

إضافة تعليق جديد