روسيا مسحت 4.7 مليار دولار من ديونها على الجزائر

كشفت روسيا انها الغت ديونا سيادية لدول عديدة خلال السنة الماضية تصل قيمتها إلى 140.2 مليار دولار، منها لدول عربية مثل العراق وسوريا والجزائر.و بلغت ديون الجزائر المشطوبة تجاه روسيا 4.7 مليار دولار،و في الواقع لا يتعلق الامر بالغاء،بل بتحويل الديون ،و يعود قرار الالغاء الى سنة 2006 ، حيث وقع وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف ونظيره الجزائري وزير الخارجية السابق محمد بيجاوي اتفاقية حكومية حول العلاقات التجارية الاقتصادية والمالية وتسوية الديون المستحقة على الجزائر لروسيا في مجال القروض المقدمة سابقا.ونصت الاتفاقية تنص على تنازل روسيا عن جميع ديونها المستحقة على الجزائر والبالغة 4.7 مليار دولار.وتم توقيع الاتفاقية في ختام محادثات الرئيس فلاديمير بوتين ونظيره الجزائري عبد العزيز بوتفليقة في الجزائر العاصمة ا،و تزامن ذلك مع توقيع الطرفين لاتفاقية شراكة استراتيجية،فضلا عن صفقات للتجهيز العسكري.موازاة مع توسيع دائرة الشراكة و التعاون الاقتصادي.

يذكر ان كوبا كانت اكبر دولة مستفيدة من الاجراء الروسي بمسح 31.2 مليار دولار من ديونها تليها العراق ب 21.5 مليار دولار ، و منغوليا ب 11.1 مليار دولار بينما استفادت افغانسان من مسح 11 مليار دولار من ديونها ،مقابل 9.80 مليار دولار لسوريا و 9.60 مليار دولار لفائدة اثيوبيا و 9.50 مليار دولار للفيتنام و 4.70 مليار دولار للجزائر ،بينما استفادت ازبكستان من تشطيب لديون ب 0.8 مليار دولار .

 

إضافة تعليق جديد