ربسول تتفاوض للتنازل عن حصصها في حقل منزل لجمت لبرتامينا الاندونيسي

باشرت المجموعة الاسبانية  ربسولRepsol  مفاوضات مع الشركة الاندونيسية برتامينا Pertamina للتناول عن حصتها المقدرة ب 35 في المائة في حقل منزل لجمت شمال باليزي .و أشار أحمد بامبنغ مدير التسويق للشركة الاندونيسية لجريدة جاكارتا بوست أن عملية الحيازة ستتيح للشركة توسيع نطاق نشاطاتها في الجزائر ،حيث تنشط الشركة حاليا على مستوى حقل أورهود بحصة 16.9 في المائة  و الميرك  ب 3.7 في المائة،كما تنشط في Amanal ،بمنطقة Menzet Djbel Nour ،و هي مرحلة رابعة من مشروع متكامل ،يسمح بانتاج 20 ألف برميل يوميا في هذه المرحلة الرابعة

علما ان سوناطراك وقعت في 28 سبتمبر 2016 اتفاقا ساهم في اعادة تفعيل اتفاق الشراكة القائم بينها و بين برتامينا الذي انقضى في 2014 ،بعد أن وقع الجانبان مذكرة تفاهم في جوان 2012 بكوالامبور بماليزيا على هامش المؤتمر 25 العالمي للغاز من قبل كمال الدين شيخي المدير المركزي للشراكة بسوناطراك و أفدال باهودان مدير التخطيط و الاستثمار لمجموعة برتامينا بحضوور وزير الطاقة السابق يوسف يوسفي و الرئيس المدير العام السابق عبد الحميد زرقين ،وحددت الاتفاقية آليات تنفيذ مخططات التعاون الثنائي في الجزائر و أندونيسيا و دول أخرى و تبادل المعلومات و المعارف في سلسلة الانتاج بقطاع المحروقات لاسيما في مجال البحث و الاستكشاف و التطوير ،و تنشط الشركة الاندونيسية  ب 160 حقل بترولي و غازي موزعة عبر 7 دول و تمتلك 6 مركبات للتكرير تعالج مليون برميل يوميا من النفط ،و الى جانب اندونيسيا ،تنشط برتامينا في الفيتنام و ماليزيا و العراق و ليبيا و قطر و السودان ،الى جانب الجزائر أيضا .

بالمقابل،تقوم اندونيسيا أيضا بشراء كميات من النفط الجزائري عبر برتامينا ،فمنذ 2014 ،تم طلب كميات تصل 600 الف برميل لتزويد السوق الاندونيسي ،و برمجة ارسال ناقلات نفط كل شهرين لنقل الحمولة ،موازاة مع دعم انتاج الشركة الاندونيسية في الجزائر من 23 الف برميل يوميا الى 32 الف برميل يوميا في غضون 2017 .

ب,حكيم

إضافة تعليق جديد