رئيسة الكونفدرالية سعيدة نغزة : المجتمعون في الاوراسي لا يمثلون سوى أنفسهم

رحيم و دنوني يتبرآن من الاجتماع و يؤكدان عدم توقيعهما البيان

لماذا يختارون المواجهة و قد دعا الوزير الاول قبل يومين الى الحوار؟

ندعم مساعي  الوزير الاول للحد من توغل أصحاب المال و المصالح

 

وجهت اليوم الثلاثاء رئيسة الكونفدرالية العامة للمؤسسات الجزائرية CGEA السيدة  سعيدة نغزة انتقادات لاذعة ضد الامين العام للمركزية النقابية عبد المجيد سيدي السعيد و ممثلي ارباب العمل الذين نظموا لقاءا بالاوراسي ،معتبرة بأن من اجتمعوا بفندق الاوراسي للتهجم على  الحكومة و الوزير الاول لا يمثلون الا أنفسهم و ليس لهم في الواقع اي تاثير فعلي .

و ذكرت نغزة بأن تنظيمات ارباب العمل  خرجت من رحم الكونفدرالية التي تعد أقدم تنظيمات ارباب العمل و أنها تمتلك مصداقية لأنها الوحيدة التي لديها تمثيل دولي. منها ثلاثة مقاعد بالمكتب الدولي لعمل BITو أوضحت نغزة خلال ندوة صحفية نظمت بمقر الهيئة بحضور الرئيس الشرفي حبيب يوسفي أن الاجتماع الذي نظم بالأوراسي ، لم يحظى بمشاورة أعضاء الهيئات و التنظيمات،بداية بمنتدى رؤساء المؤسسات،مشددا على أن الحضور "لا يمثلون الا أنفسهم"،و انتقدت نغزة ما وصفته بخطاب الامين العام للمركزية النقابية "لقد قال لي اذا لم تشاركي،فانك ستعاقبين"،معتبرة أن لقاء الاوراسي تم على اساس تقاطع مصالح ،و اذا هم أعلنوا معارضتهم للوزير الاول،فانهم بالتالي ضد رئيس الجمهورية لأنه يطبق برنامجه و هو من عينه"

و شددت نغزة على دعم الكونفدرالية للحكومة،معتبرة "باركنا برنامج الحكومة و المساعي التي ترمي الى محاربة توغل قوى المال،لتستطرد "لماذا تتم هذه الخطوة بعد 48 ساعة من دعوة الوزير الاول لفتح باب الحوار"،مضيفة "كيف يجتممع ممثل للعمال بأرباب عمل ،كما أنه لا يوجد أي ترتيبات قانونية أو تنظيمية تسمح بالاستناد على العقد الاجتماعي و الاقتصادي للتدخل في صلاحيات مخولة للوزير الاول "

سنجمع الاثنين المقبل أرباب العمل لتوضيح الرؤية

و أعلنت نغزة عن تفويض كل من عبد الوهاب رحيم  رئيس الاتحاد الوطني لمستثمرين الجزائريين و عبد المجيد دنوني رئيس كونفدرالية المقاولين لقطاع البناء اللذات أكدا على عدم توقعيهما البيان ،و يرتقب أن تجتمع الأطراف المعنية ،و ممثلين عن تنظيمات حاضرة أيضا الاسبوع المقبل لتصحيح الوضع.و خلصت نغزة على التاكيد "من وقع على البيان لن يؤثر على الحكومة و هم لا يمثلون الا أنفسهم ،ونعتقد أن هناك مصالح قائمة تم المساس بها ،كما نعتبر بأنها سابقة في التاريخ أن يتحالف من يدافع على العمال مع ارباب العمل ،و أؤكد أنني سأجمع رجال الاعمال و ارباب العمل بما فيها ممثلي هذه المنظمات " لتضيف "لقد جاء الوقت لوضع حد للتجاوزات أصحاب المصالح و المال و حذرت من قبل انه اذا لم يتم وضع حد لذلك،فانهم سيتحكمون في الحكومة و هذا يمثل خطر"

لدينا تسجيلات حول مجريات لقاء الاوراسي

و كشفت السيدة نغزة عن امتلاك تسجيلات بتصريحات حساسة للاجتماع الذي دار بالاوراسي لمدة 35 دقيقة ،مشيرة بأن الامر يتعلق بقضية شخصية و لم يتكلم حداد باسم المنتدى بل باسمه الشخصي ،و شددت نغزة على أن منتدى رؤساء المؤسسات لا يحق لها الدخول في الثلاثية ،وفقا لقانون 90-14 الذي يحدد من هو الشريك الاجتماعي ،اذ يتعين ان يكون نقابة ممثلة لارباب العمل SYNDICAT EMPLOYEUR بينما يتعلق الامر بجمعية تضم مجموعة من مسؤولي المؤسسات ،معيدة التأكيد  على افضلية الكونفدرالية التي تعد الوخيدة الممثلة على الصعيد الدولي ،و بمقاعد ثلاثة في المكتب الدولي لشغل و بمواقع مسؤولية في المنظمة العالمية لارباب العمل.

سيدي السعيد هددني بالعقاب إذا لم أشارك

و انتقدت السيدة نغزة الامين العام لمركزية النقابية،مشيرة أنه اتصل بها و قال لها "اذا لم تشركي فانك ستعاقبين"،مشددة على "باي صفة يهددني الأمين العام سيدي السعيد ،و هو نفس الملاحظة التي وجهها الرئيس الشرفي السيد حبيب يوسفي ،مؤكدة أن الأجدر هو التفاف الجميع لتجاوز الازمة و لضمان الاستقرار و السلم للبلاد و مؤكدة مجددا بأنها تدعم مسعى الوزير الاول و أن برنامجه يهدف الى محاربة تغول المال.

على صعيد متصل،اعتبرت الكونفدرالية العامة للمؤسسات الجزائرية أنها تبدي ارتياحا كبيرا للتغيير الحكومي و تزكي البرنامج المصادق عليه من قبل المجلس اشلعبي الوطني ،معتبرة نفسها بانها شريك استراتيجي للحكومة ،كما تدعم عزم الحكومة الفصل بين المال و السياسة الذي لا يمكن أن يقلق اي جزائري نزيه غيور على وطنه بل بالعكس فهو اعادة الامور الى مجراها الطبيعي ،مؤكدة بأن المنظمة تتساءل عن التمثيل الحقيقي لمجموعة أرباب العمل الذين يمثلون في الحقيقة مصالح شخصية ضيقة ملتفة حول الامين العام للاتحاد العام للعمال الجزائريين الذي تتساءل الكونفدرالية حول تواجده معهم

عبد الوهاب رحيم :لم أوقع على أي بيان و لم افوض أحدا

على صعيد متصل،اكد عبد الوهاب رحيم رئيس الاتحاد الوطني للمستثمرين الجزائريينUNI أنه لم يوقع على اي بيان و لم يحضر اجتماع الاوراسي،كما انه لم يفوض أحد للتوقيع باسم المنظمة،مشيرا الى انه اتصال بالوزير الاول لتوضيح الامر،كما اعتبر أن الامر يتعلق بانتحال صفة و أنه يشجب مثل هذه السلوكات التي تعكس عدم العقاب.

 

عبد المجيد دنوني:لم انخرط في مسعى لقاء الاوراسي

في نفس الاطار نفى عبد المجيد دنوني رئيس الكونفدرالية العامة  للمقاولين CGP-BTPH مشاركته في لقاء الاوراسي أو توقعه على البيان .

حكيم ب

 

إضافة تعليق جديد