دفتر شروط لتأطير استيراد قطع الغيار

سيتم خلال الأيام القليلة المقبلة،اعداد دفتر شروط جديد ستدرسه الحكومة يخص استيراد قطع الغيار، حسب وزير الصناعة و المناجم عبد السلام بوشوارب.

وأشار الوزير على هامش دورة عرض ومناقشة قانون القياسة بمجلس الامة أن المستوردين  مطالبون وفق دفتر الشروط الجديد ان يقنتوا قطاع الغيارمباشرة من المصنع، مؤكدا على ان المستورد ملزم بابرام عقد شراء مباشر لدى المصنع دون المرور على وسيط .

ولاحظ الوزير أنه يتوجب على المصنع أن يحوز على اعتماد لدى مصنع السيارات التي يستفيد من هذه القطع، مشيرا الى عدد من العلامات الدولية التي لا تقوم بتصنيع قطع الغيار ولكنها تمنح اعتمادات لشركات أخرى لتصنيع هذه القطع لصالحها.

وشدد بوشوارب على ان العلاقة يجب أن تكون قائمة بين المصنع المعتمد من قبل المصنع الأول، وهو ما من شأنه أن يضفي شفافية على ما يتم استيراده وضمان امن المواطن والمستهلك. وسيتم طرح دفتر الشروط الى الامانة العامة للحكومة في غضون عشر أيام، للسماح بتدارك فراغ حاصل في مجال استيراد قطع غيار، تقدر فاتورتها السنوية بحوالي 800 مليون دولار. وأكد الوزير أن ما يهم ليس القيمة بل عدد الحوادث المسجلة في الطرق بسبب عدم مطابقة قطع الغيار للمقاييس.

ب.ح

 

إضافة تعليق جديد