"ايكو ألجيريا" تكشف تفاصيل مشروع تركيب السيارات كيا في الحزائر

التوقيع على عقد الشركاء بين "جي أم أي" و كيا على أساس قاعدة 51 و 49 في المائة

المصنع المقام بباتنة يضمن مقاييس دفتر الشروط الجديد  للتركيب

دخول الشريك الكوري في رأسمال الشركة و نسبة ادماج عالية مرتقبة

أولى التجهيزات تصل الجزائر قريبا 

كشفت مصادر حسنة الاطلاع ل "ايكو ألجيريا " عن تفاصيل مشروع  تركيب السيارات لعلامة "كيا موتورز" الذي يمثل المشروع الوحيد الذي يرتقب تجسيده خلال الأسابيع المقبلة ،نظرا لاستيفائه كافة الشروط و احترامه للضوابط و الشروط التي ينص عليها دفتر الشروط الجديد المعتمد من قبل وزارة الصناعة،وقد استبق الشريك الكوري الجنوبي ،هذه الشروط بالامتثال بها مسبقا،من خلال اقامة شراكة جزائرية كورية جنوبية،و دخول الشريك الصيني مع مجموعة GMI أو غلوبال موتورز من خلال فرعه غلوفيس GLOVIS فرع السيارات السياحية ،اذ تم اعتماد شركة مختلطة بناء على قاعدة 51  و 49  في المائة و هو ما يتطابق مع أحد الشروط المنصوص عليه في دفتر الشروط،كما يتضمن المشروع أيضا التزام تحقيق نسبة ادماج عالية ،ومساهمة الشريك الكوري الجنوبي في تحويل التكنولوجيا و التكوين و تشكيل شبكة مناولة .

 و جدير بالاشارة أن حجر الاساس لمصنع باتنة لتركيب السيارات وضع في 19 مارس الماضي،و يتضح ان الشريك الكوري الجنوبي،بعد تجسيد مشروع تركيب الشاحنات مع "جي أم اي" غلوبال موتورز بعلامة هيونداي ،ابدى في سبتمبر 2016 اهتمامه اقامة وحدة صناعية في الجزائر ،بعد فتح وحدة في اثيوبيا،و هو ما عبر عنه Soon Nam Lee رئيس العلامة لمنطقة الشرق الاوسط و افريقيا،و يمتد المصنع على مساحة 25 هكتار أو ما يعادل 250.400 متر مربع منها 100.400 متر مربع مساحة المصنع أو الوحدة المغطاة  و150.000 متر مربع فضاء للتخزين ،و قدر قيمة الاستثمار ب 14 مليار دينار أي ما يعادل 126,988 مليون دولار ،بقدرة انتاج تقدر ب 40ألف وحدة سنويا ،لتصل الى 100 ألف وحدة في ظرف خمس سنوات ، و انشاء 1500 منصب شغل مباشر .

ووفقا للمعيطات التقنية،فان خط التجميع و التركيب  يقع على مساحة 9000 متر مربع و خط الطلاء يتسع لمساحة 7200 متر مربع و خط التلحيم على مساحة 9800 متر مربع ،اما مساحة التركيب،فانها تقدر ب 24000 متر مربع ،اضافة الى فضاء للتكوين على مساحة 560 متر مربع،علما ان فضاءات الطلاء و التلحيم تبدأ في مرحلة ثانية بعد تشغيل المصنع و رفع نسبة الادماج .حيث يتم تجميع أكثر من 100 جزء ITEMS:،و افادت نفس المصادر ان اولى التجهيزات ستصل قريبا الى الجزائر،و هو مؤشر على تسريح المشروع و تقدمه.

الشريك الكوري يتعهد بتحويل التكنولوجيا و المعرفة للطرف الجزائري 

و من بين الالتزامات التي ياخذها الشريك الكوري الجنوبي ،المساهمة في رفع نسبة الادماج و تحويل المعارف و التكنولوجيا و مختلف الخبرات سواء في مجال فنون و تقنيات التسيير MANAGEMET،و الخبرة التقنية و خبرة التسويق MARKETING و المصاحبة لتنمية الكفاءات و البحث و التطوير و توفير الأجهزة و الادوات و المستلزمات الخاصة OUTILLAGES SPECIFIQUES

 تركيب أربع نماذج منها واحدة نفعية 

على صعيد متصل،أبقى المشروع على برمجة تركيب أربع نماذج منها ثلاثة سياحية هي 

أولا:بيكانتو PICANTO

ثانيا:ريو RIO

ثالثا:سيراتو CERATOأما المركبة النفعية ،فيتعلق الامر:

K2700

 

إضافة تعليق جديد