السياحة الحموية: تأهيل 8 حمامات وتطوير بـ 108 ملايين دولار

أفادت مصادر من قطاع السياحة ل ايكوالجيريا أن برنامجا خاصا تم اعتماده لتطوير السياحة الحموية خلال السنوات  المقبلة ،مشيرا الى عملية تأهيل لأهم الحماماتـ فضلا عن منح منابع على شكل امتياز لتطويرها في مشاريع سياحية .

و أوضحت نفس المصادر ان  مستثمرين استفادوا من الامتياز على مستوى حوالي  70 منبع  حموي ، سيتم تطويرها ،علما ان الجزائر تحوز على قرابة 290 منبع حموي موزع على التراب الوطني ،و استفاد هؤلاء المستثمرون من الامتياز بعد مصادقة الملفات من قبل لجنة مشتركة تضم وزارات السياحةو الصحة و الموارد المائية ،و تقع المواقع المختارة على مستوى 24 ولاية من بينها وهرلان و تلمسان و سطيف و قالمة و الجلفة و البليدة  و عين الدفلى و عين تموشنت وبسكرة و الوادي و هي بالتالي تحظى بانتشار عبر كافة المناطق .

أكثر من 108 مليون دولار لعصرنة  اكبر الحمامات في الجزائر

على صعيد متصل،باشرت الوزارة الوصية عملية اعادة تاهيل و عصرنة  على مستوى ثمانية محطات حموية عمومية هي حمام ريغة Hammam Righa بعين دفلى و حمام قرقور Guergour بسطيف و حمام بوحنيفية Bouhnifia بمعسكر ،اضافة الى حمام ربي Hammam Rabi بسعيدة و الصالحين Salihine ببسكرة و دباغ Debagh بقالمة و بوحجر Bouhadjarب تلمسان ،و قررت السلطات العمومية ايضا اعادة الاعتبار لحوالي 40 تقليدي ،و خصصت لهذه المشاريع التي تمتد لحوالي سنتين 12 مليار دينار او ما يعادل 108,55 مليون دولار  ،حيث تستفيد المحطات الحموية و الحمامات من عصرنة وتاهيل وتوسيع ،و ادرجت ضمن برنامج واسع يخص اعادة تاهيل و عصرنة المرافق السياحية العمومية و المركبات السياحية و عددها الاجمالي65  مؤسسة و مرفق سياحي عمومي استفادوا من غلاف مالي يقدر ب 70  مليار دينار او ما يعادل 588,013 مليون دولار .

و تجدر الاشارة ان المنابع الحموية موزعةعبر التراب الوطني ،و نسبة 61% متمركزة في المناطق الشمالية و الهضاب العليا،كما سطرت السلطات العمومية برامج جديدة لاقامة مشاريع جديدة حموية ستضاف للمنشآت القائمة  بقيمة اجمالية تقدر ب 12 مليار دينار ،ستدعم 13 مشروع للقطاع الخاص دخل الخدمة مؤخرا ،و هو ما يجعل الجزائر تحوز على 23 مركزا حمويا  منها ثمانية للقطاع العمومية و 13 و اثنان متخصصان للعلاج بمياه البحر thalassothérapie بسيدي فرج ووهران.

 

 

 

إضافة تعليق جديد