السفارة الفرنسية تؤكد انهاء عقد "تي أل أس كونتاكت

أكدت السفارة الفرنسية بالجزائر  القرار القاضي بإنهاء عقد خدمات معالجة ملفات طلبات التأشيرات التي أنيطت لشركة "تي أل أس"،مشيرة بأن عمليات معالجة الطلبات تظل مع ذلك قائمة الى غاية نهاية جانفي 2018 ،في حين سيتم إطلاق مناقصة لاختيار متعامل جديد قريبا.

و أوضحت السفارة الفرنسية بالجزائر في بيان لها أن السلطات الفرنسية قررت تسبيق نهاية عقد الخدمات التي تربط القنصليات الثلاث العامة بالجزائر وموفر الخدمات "تي ال أس كونتاكت" لاستقبال ملفات طلبات التأشيرات،وقد اتخذ القرار بتاريخ 28 جوان 2017"،مضيفة أن "العقد ينص على بند  الإلغاء،الا أن أهلية المتعامل تبقى قائمة الى غاية 31 جانفي 2018 "

و أشار نفس البيان أن "مناقصة جديدة سيتم إطلاقها من قبل الهيئات المختصة و أن الهدف من ذلك هو  مراعاة المقاييس الجديدة للطلب الجزائري  الخاص بالتأشيرات و تحسين أكثر لشروط استقبال طالبي التأشيرات في الجزائر مع ضمان بالخصوص لمراقبة أكثر فعالية لرزنامة المواعيد و تحكم أكبر في مدة الانتظار .

و شددت الصفارة أيضا على أن إجراءات جديدة ستتخذ لتنظيم المرحلة الانتقالية بالنسبة لطالبي  المواعيد بعد 31 جانفي 2018 و التأكد من ضمان نوعية الخدمة لفائدة طالبي التأشيرات من الجزائريين باتجاه فرنسا ،كما سيتم توفير معلومات إضافية  لاحقا.

تجدر الاشارة أن السلطات الفرنسية أسندت منذ 2008 لشركة الخدمات "تي أل أس كونتاكت مهمة تسلم و معالجة ملفات طلبات التاشيرات بالنسبة للعاصمة،ثم قامت بتوسيعها الى وهران فعنابة منذ 2014 .

إضافة تعليق جديد