الدول المصدرة للنفط تؤكد احترام التزامات خفض الانتاج

أفضى اجتماع أبو ظبي للدول المصدرة للنفط أوبك و خارج أوبك  بمعية اللجنة الوزارية التقنية للمراقبة الى اصدار بيان تم من خلاله التأكيد على احترام الالتزامات الخاصة بتخفيض الانتاج بمقدار 1.8 مليون برميل يوميا ، جاء الاجتماع التقييمي قبل اسناد رئاسة منظمة أوبك" الى الامارات العربية المتحدة المرتقبة في 2018 حيث تم التأكيد على الالتزام القوي و الصارم للدول المشاركة على تطبيق التصحيحات الخاصة بانتاج أعضاء أوبك و الدول غير العضوة ,

اللقاء الذي دام يومين و تم بطلب من اللجنة الوزارية لأوبك المكلفة باحترام اتفاق تخفيض الانتاج و الذي يضم الجزائر و روسيا و عمان و الكويت عرف عدة  لقاءات و مشاورات في سياق مساعي التأكيد على اهمية احترام الالتزامات التي قدمتها الدول المصدرة للنفط في أكتوبر 2016  بخفض انتاج النفط، لمدة ستة أشهر  من بداية السنة لحالية الى جوان،ثم تمديد الاتفاق الى غاية مارس 2018 لضمان امتصاص الفائض النفطي و ضمان التوازن,

و أكدت العديد من البلدان منها كازاخستان و ماليزيا عن عزمها تنسيق المواقف و التعاون لضمان بلوغ الأهداف المعلنة ،علما أن اللقاء ترأسته كل من الكويت و روسيا بصفتهما عضوين في اللجنة التي تضم أيضا كما أسلف ذكره الجزائر و عمان  ،و من المرتقب ان يتم تقديم توصيات و نتائج اللقاء في 21 أوت المقبل بالعاصمة النمساوية فيينا في اجتماع لدول منظمة "اوبك",

 

تراحع نسبي لسعر البترول 

و في سياق تطورات سعر النفط تراجع اليوم قبل الاقفال سعر برنت بحر الشمال،الذي بلغ 52.03 دولار للبرميل بانخفاض -0.32  ذولار بالنسبة لعقود خام برنت بحر الشمال لتسليمات شهر أكتوبر المقبل، لينزل مجددا تحت عتبة 52 دولار للبرميل ببلوغه 51.9  دولار للبرميل و يعرف سعر النفط تقلبات عديدة على خلفية تظافر العديد من العوامل المؤثرة،و ان كان السعر قد عرف تحسنا،قبل صدور تقرير منظمة "أوبك" الشهري  كما بلغ متوسط سعر الخام الامريكي ويست تكساس انترميديات49.08 دولار للبرميل ثم ينزل الى49.07 دولار للبرميل 

 

 
 

 

 

 

8

إضافة تعليق جديد