الايرانيون يختارون حسن روحاني لعهدة رئاسية ثانية

بينت المعطيات التي استقتها "ايكوألجيريا"، فوز  المرشح الاصلاحي المعتدل  حسن روحاني،برئاسة إيران لولاية ثانية لمدة اربع سنوات ،ووفقا لارقام  وزارة الداخلية الإيرانية فإن حسن روحاني حصل على  اكثر من 14 مليون صوت بينما حصل منافسه ابراهيم رئيسي ممثل التيار الاصولي المحافظ على 10 ملايين بعد فرز أكثر من 26 مليون صوت.و يرتقب ان تتم المصادقة على النتائج من قبل  مجلس صيانة الدستور.
وهنأ المرشحان المنافسان  ميرسليم "و مصطفى هاشمي طبا  الرئيس روحاني على فوزه.
وأغلقت صناديق الاقتراع أبوابها في إيران امس الجمعة بعد تمديد فترة الاقتراع عدة مرات انتهت عند الساعة الـ 12 بالتوقيت المحلي الساعةالثامنة ليلا بتوقيت الجزائر .وأعلنت وزارة الداخلية بعدها  أن عدد الناخبين بلغ 42 مليوناً بنسبة مشاركة  بلغت 75%، بينما وصلت في طهران العاصمة التي تقترع غالبا لفائدة الاصلاحيين مقابل الاصوليين المحافظين  إلى 70%.

و أعلن  رئيس لجنة الانتخابات في الجمهورية الاسلامية الايرانية علي اصغر احمدي تقدم حسن روحاني على منافسه ابراهيم رئيسي في الانتخابات الرئاسية التي جرت يوم امس الجمعة.

ووفقا لنتائج شبه نهائية فقد حصل روحاني على 22 مليونا و 796 الفا و 468 صوتا فيما حصل ابراهيم رئيسي على 15 مليونا و 452 الفا و 194 صوتا ومصطفى ميرسليم على 455 الفا و 211 اصوات فيما حصل مصطفى هاشمي طبا على 210 الاف و 597 صوتا.وبلغ عدد اصوات المشاركين اكثر من 40 مليونا و 76 الفا و 729 صوتا، فيما الاصوات الصحيحة بلغت 38 مليونا و 914 الفا و 470 صوتا.

و تجري الانتخابات الإيرانية في وقت تواجه فيه إيران الدول و البترولية و الغازية تحديات كثيرة ،فإلى جانب العقوبات المفروضة أمريكيا رغم الاتفاق النووي الموقع بين مجموعة 5زائد 1 و الذي يسمح يتجاوز وضعية الحصار المفروض عليها فإن إيران تعاني من تبعات انخفاض أسعار النفط حيث تسجل نسبة بطالة و ركود اقتصادي فضلا عن ارتدادات الأزمات الإقليمية في العراق و سوريا .


حسن روحاني و ابراهيم رئيسي

 

 

إضافة تعليق جديد