أمين معزوزي: الجزائر لم تخفض صادراتها الغازية لفرنسا

أكد الرئيس المدير العام لمجمع سوناطراك امين معزوزي أن الجزائر لم تقم بتقليص امداداتها من الغاز نحو فرنسا،ردا على تصريحات رئيس شركة جي ار تي-غاز الفرنسية والتي أشار  الى اضطراب في التموين من الغاز الجزائري بجنوب غرب فرنسا.

و اعتبر معزوزي أن الامر  لا يعدو أن يكون مجرد "مزايدة"، مضيفا "لم نسمع أحدا في سوناطراك أو "إنجي" الفرنسية يتحدث عن عدم الايفاء بالالتزامات، بل يبقى الأمر مجرد  مزايدات من اطراف مغايرة.

وأوضح المتحدث، خلال ندوة صحفية على هامش التوقيع على عقدي دراسة مع شركة إيطالية وأخرى هندية، أنّ  الفترة الاخيرة في أوروبا شهدت موجة برد غير متوقعة ترافقت مع طلب قوي على الطاقة لاسيما الغاز، مستطردا أنّ "الجزائر تظل ممون موثوق فيه بعدما ساهم في تلبية جزء من الطلب الاوروبي.

 واعتبر معزوزي  أن الامر لا يعدو ان يكون جدلا مصطنعا خارج دائرة الطرفين ، سوناطراك و أنجي"، مشددا أن سوناطراك التزمت بكل عقود التموين لتغطية الطلبات المتفق عليها بين الطرفين خلال شهر جانفي بما فيها فترة التوقف التقني لوحدة التمييع بسكيكدة.

و أكد مدير عام سوناطراك أنه تم تفعيل و استئناف انتاج وحدة "جي ان ال كا" بسكيكدة ، مشيرا أنّ الامدادات الجزائرية للمتعامل الفرنسي "انجي" ستتعزز بفضل إعادة تشغيل هذه المحطة، لكن هذا التوقف التقني لوحدة سكيكدة لم يتسبب في أي تذبذب في التموين، أما فيما يخص أسعار البيع، أوضح معزوزي أنها تناقش وتراجع سنويا على غرار كافة العلاقات التجارية بين  اية مؤسستين.

و اعتبر معزوزي أن الرفع من قدرات الانتاج لم يتم على حساب الاحتياطيات ، مضيفا إنّ الاحتياطيات الوطنية معتبرة" مشيرا أنّ حقول الغاز تستغل بطريقة مشددة و دقيقة حيث أنّ نسبة الاستخراج عندنا تعد من بين الأضعف في العالم، وكشف أن الاحتياطيات الجزائرية من الغاز كافية لمدة قرن بينما ينتظر أن تنتهي احتياطيات النفط بين 2050 و 2060.

و قد وقّع سوناطراك على بروتوكول اتفاق مع  الشركة الايطالية "فرساليس" التابع لمجمع "إيني" وعقدا مع الشركة الهندية  "انجينيرز إينديا ليميتد" لانجاز دراسات متعلقة بمشاريع بتروكمياوية.لانجاز دراسات الجدوى لإنشاء مجمعات بتروكيماوية بالجزائر و تعزيز التعاون بين الشركتين في مجال البتروكيمياء مع رفع إنتاج مادة الايثلين بمصنع سكيكدة بأكثر من 164 طنا في السنة ، أما البروتوكول الثاني  فيخص انجاز دراسات ومتابعة واستشارات لإعادة تأهيل وحدة الايثيلان لمركب سكيكدة وتدوم مدة العقد 23 شهرا. و توقيع العقد من طرف رميني والمدير التنفيذي لمشاريع الشركة الهندية "انجينير اينديا ليميتد"، ميراج سيثي.  

بالمقابل أوضح  معزوزي أنّ مجمع  سوناطراك سيمول ذاتيا إنجاز مشاريعه باستثناء مشاريع البتروكيماويات التي ستنجز بالشراكة، كما تدرس سوناطراك فرص الاستثمار في إفريقيا لاسيما في الموزمبيق وتنزانيا و آسيا  وامريكا، أما  بخصوص مشروع خط الأنابيب باتجاه ايطاليا "غالسي"،  فان المشروع قائم رغم عدم تجسيده.

ب.حكيم

إضافة تعليق جديد