صناعة

ثمنت اليوم جمعية وكلاء السياراتAC2A تصريحات وزير الصناعة و المناجم محجوب بدة و أبدت  تاييدها للتصريحات التي أطلقها بشأن مشاريع تركيب السيارات،و أكدت الجمعية في بيان لها  دعمها  المطلق لتوجهات تنمية هيكلية لصناعة السيارات في الجزائر.

و أشار بيان صادر عن الجمعية أنها تدعم المبدأ المتمثل في أن صناعة السيارات لا يمكنها أن تتجدر و تضمن ديمومة في النشاط دون توفير شبكة مكثفة للمناولة الصناعية مصحوبة بتحويل تكنولوجيا و سياسة تكوين متواصلة ،مضيفا أن "انخراط كافة الأطراف من حكومة و سلطات عمومية و مستثمرين و صناعيين ضرورة قصوى لضمان تنمية متحكم فيها لهذه الصناعة

كشف وزير الصناعة والمناجم "محجوب بدّة"، صباح الإثنين، عن استيراد 25 ألف سيارة في غضون الفترة القليلة القادمة.

في تصريحات صحفية، ذكر "بدة" إنّ جلب السيارات المذكورة سيتم "خلال أيام أو أسابيع"، مشيرا أنّ منح رخص إستيراد السيارات سيتجسد قريبا.والمعروف أنّ الجزائر تعدّ من أكبر أسواق السيارات في المنطقة المغاربية، ولم يكن اتجاه الدولة لتركيب السيارات، لبؤثر على الكلفة وكمية الواردات.

وجه اليوم الاحد وزير الصناعة و المناجم محجوب بدة انتقادات لاذعة لنشاط تركيب السيارات التي أضحى يمثل عملية استيراد مقنعة حسب رأيه،و أشار الوزير أن  الوضع يستدعي إعادة النظر في التنظيم المؤطر له.

و أوضح السيد بدة في تصريحات صحفية على هامش اختتام الدورة البرلمانية العادية لسنة 2016-2017 أنه "من خلال تقييم ما حصل  إلى الآن في شعبة تركيب السيارات  تبين وجود استيراد مقنع وأن نسبة الادماج الوطني لم تصل إلى النسبة المرجوة".

علمت "ايكو الجيريا" من مصادر حسنة الاطلاع،ان وزير الصناعة و المناجم محجوب بدة ،شرع في تغييرات واسعة على مستوى العديد من المديريات و مواقع مسؤولية في  الوزارة.

و بعد تغيير الأمين العام للوزارة،تم حسب نفس المصادر تغيير المدير العام لتسيير القطاع العمومي directeur général de la gestion publique marchand ،حيث تم اختيار السيدى مجوبي الذي كان مسؤولا في المديرية العامة لترقية الاستثمار خلفا   للمدير العام أوملال.

كشف "رشيد بلباقي" القنصل العام للجزائر بمدينة "ليل" الفرنسية، الجمعة، عن خطة لإطلاق 18 شعبة صناعية في الجزائر، بالتزامن مع المراهنة على تحفيز التوظيف.

 

في تصريحات نقلتها وكالة الأنباء الرسمية على لسان الدبلوماسي المذكور، ركّز الأخير على أنّ الحكومة الجزائرية بهدف تنويع اقتصادها، وتعتزم تطوير الطاقات المتجددة وإطلاق شامل لثمانية عشرة شعبة صناعية ضمن مسار لإعادة بعث الصناعة وتحفيز التوظيف.

باشرت شركة غلةبال موتورز للصناعات GMIحسب ما علمت به ايكو ألجيريا اول عملية تصدير لمركباتها المركبة في  الجزائر تحت علامة هيونداء الى موريتانيا ،و تندرج العملية الاولى في سياق مخطط وضعته الشركة الجزائرية لتصدير 500 مركبة باتجاه دول افريقية خلال السنة الحالية و رفع المستوى تدريجيا الى غاية بلوغ 10.000 وحدة في غضون سنة 2020 ،يذكر ان  المشروع الذي أطلقته غلوبال موتورز أندوستري في باتنة،يشمل 3 خطوط تركيب، اثنين للشاحنات HD 35 و HD 1000، وخط موجه لتركيب الحافلات، مع تحديد أن الإنتاج سوف يتم في مرحلة أولى في SKD، بوت

سجلت عملية انشاء المؤسسات خلال السداسي الاول من سنة 2016 تباطؤا مقارنة مع نفس الفترة من 2015 حسب معطيات الديوان الوطني للاحصائيات.فقد بلغ عدد المؤسسات التي تم انشائها 5546 مؤسسة على المستوى الوطني مقابل 5548 خلال نفس الفترة من 2015 أي باقل من 38 مؤسسة و تراجع بنسبة 0.7 في المائة ،و أغلب المؤسسات التي ظهرت على مستوى اربع قطاعات للنشاط تمثل 77 في المائة من مجموع عمليات الانشاء ب 4305 مؤسسة ،و يتعلق الامر بقطاعات التجارة وتصليح السيارات بمعدل 2065 مؤسسة و الصناعة التحويلية ب 1079 مؤسسة و البناء ب 853 مؤسسة و قطاعات نشاط الخدمات الادارية و الدعم ب 308 مؤسسة و على مستوى التوزيع الجهوي

تعكف شركة Hkim23 الجزائرية التي تترأسها السيدة لبنى نزار كبايليLOUBNA NEZZAR KEBAILI  و المتخصصة في الاعلانات الاشهارية AFFICHAGE PUBLICITAIRE،على حل مشكل الاكياس البلاستيكية ،من خلال مشروعها الذي سيشرع في تطبقيه قبل شهر رمضان،مع المخبزات في مرحلة اولى بالعاصمة على مستوى 2100 مخبزة،المشروع حسب ما تشير اليه مسؤولة الشركة التي تاسست عام 1999،سيضمن داية بتوفير أكياس الورق القابلة للتحويل و المحافظة للبيئة لفائدة 2100 مخبزة حسب كبايلي،على ان يتم تعميم العملية خلال سنة 2018 الى أكبر المدن لاسيما عنابة وهران و قسنطينة،و يتم ضمان تخفيض التكلفة للاكياس المستوردة في مرحلة أولى بفضل الرعاية

علمت ايكو الجيريا من مصادر عليمة ان الشركة الفرنسية سان غوبان saint Gobain،تخلت عن مشروع الشراكة في مصنع الزجاج بالماء الأبيضعلى بعد 40 كلم جنوب مدينة تبسة ،ويأتي هذا الانسحاب،في اعقاب قيام الشركة من قبل باثارة اشكال كبير في 2015 ،حينما  قررت،  مجموعة “سان غوبان” الفرنسية بيع أصول مؤسسة “ألفير” لإنتاج الزجاج بوهران لصالح مجموعة “أبولو” الأمريكية،  في سياق اعلان  بيع فروع مؤسسة “فيراليا” المنتشرة عبر 13 بلدا، مقابل عرض مبدئي يعادل 2945 مليون أورو، في حين أنها اشترت أصول مؤسسة “ألفير” في إطار الخوصصة نهاية 2010 بمبلغ مالي زهيد حدد آنذاك بـ5.04 مليون أورو فقط. 

أعلن اليوم السبت رئيس الاتحاد الوطني للمقاولين العموميين، لخضر رخروخ، أن المؤسسات العمومية ستبحث عن وسائل تمويل جديدة وبديلة لتنمية وتوسيع نشاطاتها في مواجهة الظروف الاقتصادية الصعبة0

وأوضح رخروخ أن تفعيل وتنشيط البورصة واقتراح البنوك لمنتجات مالية جديدة واستحداث صناديق الاستثمار ،فضلا عن ارساء شراكات بين القطاعين الخاص والعام من بين الآليات المستحدثة،مشيرا أن البورصة وسيلة جيدة لتجنيد موارد مالية لاسيما بالنسبة للمؤسسات المهيكلة تمتلك طموحا على المدى الطويل.