تجارة

ارتفعت فاتورة واردات المنتجات الصيدلانية بحوالي 8 في المائة خلال التسعة أشهر الأولى من السنة الجارية في الفترة الممتدة ما بين جانفي و سبتمبر ، مقارنة بنفس الفترة من 2015، حيث قدرت ب  1.49 مليار دولار مقابل  1.38 مليار دولار.و ارتفعت الواردات بنسبة  8.17 في المائة،  من حيث القيمة و انخفاض بـ 5.7 في المائة من حيث الكمية لتستقر عند 18 ألف طن مقابل أزيد من 19 ألف طن في السنة الماضية.

افتتح،اليوم، "فستيفال سيتي" أكبر مركز تجاري بولاية باتنة والمتواجد بقلب المدينة على مستوى الشارع الرئيسي بشارع الاستقلال ،و أشار مدير التجارة بولاية  باتنة أن هذا المركز سيوفر فضاءا ويمنح دفعا  للمدينة  التي كانت تفتقد للمساحات الكبرى و المراكز التجارية  الكبيرة .و يأتي تدشين المركز بعد مشاريع عديدة منها مركز سطيف و ارتقاب تسليم قريبا مراكز بتيبازة و وهران

افتتح،اليوم، "فستيفال سيتي" أكبر مركز تجاري بولاية باتنة والمتواجد بقلب المدينة على مستوى الشارع الرئيسي بشارع الاستقلال ،و أشار مدير التجارة بولاية  باتنة أن هذا المركز سيوفر فضاءا ويمنح دفعا  للمدينة  التي كانت تفتقد للمساحات الكبرى و المراكز التجارية  الكبيرة .و يأتي تدشين المركز بعد مشاريع عديدة منها مركز سطيف و ارتقاب تسليم قريبا مراكز بتيبازة و وهران

بلغ عجز الميزان التجاري للجزائر 15.04 مليار دولار خلال الأشهر التسعة الأولى من السنة الجارية مرتفعا بنسبة 20.03 بالمائة مقارنة  مع العجز المسجل في نفس الفترة من سنة 2015.

وحسب ما نقلته وكالة الأنباء الجزائرية عن مصالح الجمارك فإن هذا العجز يعود إلى تراجع الصادرات إلى مستوى 20.04 مليار دولار بعد أن بلغت في الأشهر التسعة الأولى من سنة 2015 مستوى 26.93 مليار دولار أي بتراجع قيمته 6.9 مليار دولار و نسبته 25.57 بالمائة.

هددت وزارة التجارة اليوم الاثنين عبر مراسلة تحصلت عليها "إيكو ألجيريا" بسحب اعتماد كل وكيل معتمد في مجال السيارات لا يحترم الالتزامات المنصوص عليها في دفتر الشروط و التي تؤكد على ضرورة الدخول في مجال التصنيع في ظرف لا يتجاوز ثلاثة سنوات.  

 وقد أقرت الحكومة في سنة 2014 إلزامية الاستثمار لكافة الوكلاء في ظرف 3 سنوات من حصول الاعتماد في النشاط الصناعي أو نصف الصناعي أي تركيب وتصنيع السيارات أو قطع الغيار ،و تم التأكيد أنه عند انقضاء المدة يتم سحب الاعتماد من الوكلاء الذين أخلوا بالالتزام من قبل مصالح وزارة الصناعة

بلغت فاتورة واردات السكر 570 مليون دولار خلال الثمانية أشهر الأولى من 2016 مقابل 521 مليون دولار في الفترة نفسها من العام الماضي، بزيادة 9.4 في المائة، على الرغم من الإجراءات التي فرضتها الحكومة لتخفيض فاتورة الواردات الوطنية.

أعلن رئيس جمعية وكلاء السيارات سفيان حسناوي عن فقدان المتعاملين في سوق السيارات لنسبة 85 في المائة من رقم اعمالهم نتيجة اعتماد نظام رخص الاستيراد و الحصص و انكماش السوق ،معلنا عن تغيير تسمية الهيئة الى جمعية مصنعي وكلاء السيارات .

وأشار حسناوي  في ندوة لموقع ألجيري ايكو بفندق الاوراسي الى تاثير تراجع واردات السيارات  التي تقدر بمتوسط ما بين 500 ألف الى 400 الف وحدة ،الى حوالي 100 الف وحدة الى تراجع معتبر لقرم اعمال المتعاملين ،حيث أضحى يمثل حوالي 500 مليون دولار فحسب ،مؤكدا ان العديد من المتعاملين يواجهون امكانية الافلاس و التوقف عن النشاط  .

سجلت شركة فونتيرا إحدى أهم الشركات النوزلاندية ارتفاعا في سعر الحليب  المسوق بنسبة 1,7 في المائة ،على خلفية صفقة وصفت بالكبيرة و الهامة مع الجزائر، حيث اقتنت هذه الاخيرة كميات معتبرة من مسحوق الحليب لم يتم الكشف عنها بمعدل لمسحوق الحليب كامل الدسم يقدر بحوالي 3150 دولار للطن، بينما بلغ متوسط سعر مسحوق الحليب الخالي من حوالي 2500 دولار  للطن.

بلغ عجز الميزان التجاري نحو 14 مليار دولار في الأشهر الثمانية الأولى من السنة الجارية بزيادة نسبتها 26.5 بالمائة مقارنة مع العجز المسجل في نفس الفترة من السنة الماضية.

استنادا إلى معطيات مصالح الجمارك، فإنّ إيرادات الجزائر خلال نفس الفترة سجلت انخفاضا محسوسا، حيث انتقلت من 24.71 مليار دولار إلى 17.56 مليار دولار، بتراجع قدر ب 7.15 مليار دولار ونسبة 29 في المائة .

سارعت جمعية وكلاء السيارات في إصدار أول رد فعل لها بخصوص الإعلان عن رفع الحظر عن استيراد السيارات دون ثلاث سنوات، حيث دعت إلى ضرورة توفير الظروف التقنية  والعملية، لمثل هذه العمليات، كما حذرت من إمكانية تقويض المسار الصناعي الذي تمت مباشرته عبر مشاريع تركيب السيارات محليا.