تجارة

جزمت الرابطة الجزائرية للدفاع عن حقوق الإنسان، الأربعاء، أنّ المستوردين باتوا يتحكمون في السوق، وحذّرت من كون استمرار التهاب الأسعار سيفرز انفجارا اجتماعيا هذا العام.

في بيان وقّعه "هواري قدور" الأمين الوطني المكلف بالملفات المتخصصة على مستوى الرابطة، أفيد أنّ "المستوردين والمنتجين" لم يتم بعد السيطرة عليهم، وجرى التنويه "إذا لم تتدخل الحكومة لتهدئة الوضع، فإنّ الاستمرار بهذه السياسة ينذر بكارثة اجتماعية في الجزائر".

سيتم خلال الأيام القليلة المقبلة،اعداد دفتر شروط جديد ستدرسه الحكومة يخص استيراد قطع الغيار، حسب وزير الصناعة و المناجم عبد السلام بوشوارب.

وأشار الوزير على هامش دورة عرض ومناقشة قانون القياسة بمجلس الامة أن المستوردين  مطالبون وفق دفتر الشروط الجديد ان يقنتوا قطاع الغيارمباشرة من المصنع، مؤكدا على ان المستورد ملزم بابرام عقد شراء مباشر لدى المصنع دون المرور على وسيط .

بلغت فاتورة استيراد السيارات بانواعها عام 2016 ،ما قيمته 1.29 مليار دولار مقابل 2.38 مليار دولار عام 2015 ،بنسبة انخفاض بلغت 36,61 في المائة .

و تشير حصيلة مصالح الجمارك ،الى بلوغ واردات المركبات الخاصة بنقل الافراد و البضائع 782,36 مليون دولار خلال نفس السنة ،مقابل 1,5  مليار دولار سنة 2015 ،اما ملاحق المركبات،فقد بلغت 393,96 مليون دولار ، مقابل 394,86 مليون دولار عام 2015 بنسبة تراجع بلغت 0,23 في المائة ،و جاءت حصيلة الاستيراد موافقة لرخصة الاستيراد التي اعتمدتها الحكومة و التي بلغت برسم العام الماضي 98.374  وحدة

في وقت لم يتم بعد تحديد نظام الحصص لمواد الاسمنت و الاسمنت المعزز و السيارات ،و ارتقاب اضافة الخزف لنظام تحديد الاستيراد،اعلن وزير التجارة بالنيابة عبد المجيد تبون اليوم عن الكشف الاسبوع المقبل على قائمة المواد الجديدة المعنية برخص الاستيراد.

أُنهيت مهام المدير العام للمركز الوطني للسجل التجاري، محمد معوش، اليوم  بإحالته على التقاعد وتم تعيين بدلا عنه محمد سليماني .

تأتي الإحالة على التقاعد في اليوم الموالي بعد التصريحات التي أدلى بها المدير العام المقال لوكالة الأنباء الجزائرية والتي أكد فيها أن عدد السجلات الإلكترونية الممنوحة للمتعاملين الاقتصاديين تجاوز النصف مليون سجل.

وقد ناقض محمد معوش بتصريحه ما أعلن عنه الوزير المكلف بالتجارة عبد المجيد تبون أن السجل الإلكتروني سيدخل الخدمة في الثلاثي الأول من السنة الجارية

حكيم. ب

أعلن مدير المركز الوطني للسجل التجاري، اليوم، في تصريح لوكالة الانباء الجزائرية أن حوالي 531 الف متعامل يحوزون على السجل التجاري الالكتروني، مشيرا ان هذا السجل تم اعتماده بالتعاون مع وزارة البريد وتكنولوجيات الاعلام والاتصال ووزارة التجارة، وقد تم اعتماده في مارس 2014 ،و يمثل الحائزين على السجل الالكتروني 28 في المائة من مجموع 1.9 مليون متعامل يمتلك سجلا تجاريا، وتمثل تصريحا المدير تكذيبا ضمنيا لما جاء في تصريحات وزير التجارة بالنيابة ووزير السكن عبد المجيد تبون الذي اعلن الاسبوع الماضي عن اطلاق السجل التجاري الالكتروني خلال الثلاثي الاول من السنة .

ب.ح

بلغت قيمة واردات الحبوب الجزائرية سنة 2016،حسب المعطيات الصادرة عن مصالح الجمارك الجزائرية 2,71 مليار دولار مقابل 3,43 مليار دولار في سنة 2015 بنسبة انخفاض بلغت 21,02 في المائة و بفارق قيمته 720 مليون دولار ،و ساهم تراجع مستويات الاسعار كعامل رئيسي في التراجع .

حذر وزير السكن والعمران والمدينة وزير التجارة بالنيابة عبد المجيد تبون اليوم الثلاثاء بالجزائر من رفع أسعار المواد المدعمةمتوعدا بتسليط أقصى العقوبات على التجار المضاربين. و شدد تبون -خلال لقائه الاول باطارات الوزارة منذ تنصيبه على رأسالقطاع شهر يناير المنصرم- على ان المخالفات المتعلقة بعدم احترام الاسعار المدعمة والمقننة من طرف الدولة تعد اختلاسا لأموال الدولة وتحويلا غير شرعي لمساعداتها. و اكد الوزير على ضرورة حماية المواطن من احتكار بعض التجار للمواد والسلع قصد ضمان  المضاربة و الندرة التي تؤدي الى ارتفاعات جنونية تمس حتى اسعار مواد مدعمة من طرف الدولة.

سيصدر بريد الجزائر، يوم الثلاثاء 07 فيفري 2017، طابعا بريديا (01) تذكاريا جديدابمناسبة مرور "السنة الأولى على ترسيم اللغة الأمازيغية".حيث تبلغ قيمة هذا الطابع البريدي 25.00 دج. وسيجري البيع المسبق لهذا الإصدار الطوابعي الجديد يومي الثلاثاء 07 والأربعاء 08 فيفري 2017 عبر جميع القباضات الرئيسية للولايات الـــ48.

بلغت قيمة الغرامات المفروضة مبناء على عمليات المعاينة و التحري و التحقيق التي قامت بها الفرق المختلطة بين التجارة و الجمارك و الضرائب،70.7 مليار دينار ،و إحصاء 500 مخالفة ،استنادا الى معطيات المديرية العامة للجمارك .

و تم احصاء 230 مخالفة تجارية،أفرزت غرامات باكثر من 68.5 مليار دينار ،كما تم احصاء 232 مخالفة جبائية و مخالفات بملياري دينار ،مقابل 44 مخالفة جمركية بقيمة غرامات قدرت ب31.47 مليار دينار.