تجارة

استبعد  وزير التجارة أحمد ساسي قيام الحكومة باقرار اجراء يخص استيراد  السيارات المستعملة او دون ثلاثة سنوات،مشددا على ان مثل هذه الخطوة غير مدرجة اطلاقا ضمن اجندة الحكومة و لا في جدول الاعمال.

 

راسلت  المديرية العامة للجماركDGD   كافة المدراء الجهويين والمفتشين العامين و المركزيين و مدراء المراكز الوطنية أكدت من خلال المراسلة الموجهة اليهم   على ضرورة تجاوز  كل  الثغرات على تطبيق رخص  الاستيراد و منع أي تحايل يمكن من خلالها تجاوز التدابير المنصوص عليها من قبل الحكومة .

كشف  اليوم السبت المدير العام للتنظيم و الضبط لوزارة التجارة عبد العزيز أيت عبد الرحمن أنه تم إحصاء 403 سوق موازي يتعين القضاء عليها،و لا يزالون ينشطون ،فيما  تم القضاء على 1050 سوقتم احصائهم  في سنة 2012 .

من المرتقب أن يتم الاعلان عن المتعاملين المستفيدين من رخص استيراد مادة الحديد قبل يوم الاحد او الاثنين المقبل حسبما أكده اليوم الاحد بالجزائر وزير التجارة أحمد عبد الحفيظ الساسي

طمأنت وزارة التجارة منتجي اغذية الدواجن  والأنعام ومربي الدواجن خلال لقاء جمعها الاثنين مع مهنيي هذا القطاع  حول توفر المواد الضرورية وسهر مصالحها على ذلك حسبما أفاد به بيان للوزارة. 
 وتم تخصيص هذا الاجتماع الذي جرى بمقر الوزارة "للاستماع لانشغالات المهنيين  في هذا الميدان حول مسألة تسويق اغذية الانعام والدواجن" حسب نفس المصدر. 

أفرجت نتائج أشغال اللجنة الوزارية المشتركة المكلفة بدراسة طلبات رخص الاستيراد للمواد والسلع الخاصة بأعلاف و تغذية الأنعام والدواجن عن منح 167 رخصة عقب دراستها لـ 228 طلب مودع لدى الأمانة التقنية للجنة.

ارتفعت الفاتورة الاجمالية الخاصة باستيراد المواد  الغذائية الأساسية بأكثر من 17 فالمئة خلال الأربعة  (4) أشهر الأولى  لسنة 2017 مقارنة بنفس الفترة من سنة 2016 خصوصا بالنسبة للحليب ومشتقاته  واللحوم  و بلغت فاتورة استيراد الحليب ومشتقاته 25ر545 مليون دولار خلال  الأربعة اشهر الأولى من 2017 (مقابل 85ر311 مليون دولار خلال الأربع اشهر  الأولى من 2016)  أي بارتفاع قارب 75 فالمئة.وبخصوص اللحوم  فقد قدرت فاتورة الواردات 65ر96 مليون دولار (مقابل 22ر72  مليون دولار)  بارتفاع قارب 34 فالمئة.أما مادة السكر والسكريات فقد بلغت فاتورة استيرادها 71ر293 مليون دولار  (مقابل 62ر244 مليون دولار)  أي

دعت منظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة (الفاو)، ليلة الأحد، إلى احتواء التجارة غير الرسمية عبر الحدود في إفريقيا، واعتبرت الخطوة حاسمة على صعيد تحسين ظروف المعيشة وزيادة الاندماج الإقليمي عبر القارة السمراء.

بلغت فاتورة استيراد السيارات للفترة الممتدة ما بين جانفي و نهاية افريل الماضي 422.53 مليون دولار مقابل 458.6 مليون دولار في نفس الفترة من 2016 ،و بنسبة تراجع بلغت 7.87 في المائة.

ووفقا لاحصائيات الجمارك،فقد بلغت واردات مركبات نقل الأشخاص و السلع 190.7 مليون دولار مقابل 254.31 مليون دولار في 2016 ،بنسبة تراجع بلغت 25.02 في المائة .

أما الأجزاء و اللواحق للمركبات،فانها قدرت ب 126.22 مليون دولار مقابل 133.61 مليون دولار  خلال أربع أشهر من 2016 ،بنسبة انخفاض بلغت 5.53 في المائة .

قدر العجز في الميزان التجاري خلال الفترة المتدة ما بين جانفي و نهاية افريل ب 3.5 مليار دولار ،مقابل 6.63 مليار دولار خلال نفس الفترة من 2016 مسجلا انخفاضا  بنسبة 2ر47 بالمائة .