الطاقة

قدمت الجزائر اقتراحا يقضي بتخفيض سقف إنتاج المنظمة ب 796 ألف برميل يوميا.

وقعت اليوم مجموعة سوناطراك مع الشركة الاندونيسية بيرتامينا مذكرة تعاون، بهدف تعميق الشراكة القائمة في قطاع المحروقات.

وتمت مراسيم التوقيع على هامش منتدى الطاقة ال 15 الذي نظم في الجزائر بين أمين معزوزي المدير العام لمجمع سوناطراك والمدير العام لشركة بيرتامينا دوي سوت جيبتو بحضور وزير الطاقة نور الدين بوطرفة .

غادر اليوم وزير النفط الروسي ألكسندر نوفاك الجزائر عائدا إلى موسكو ،في وقت كان ينتظر أن يشارك في اللقاء غير الرسمي لدول منظمة أوبك كدولة ملاحظة ،و بين الانسحاب الروسي الديبلوماسي الذي فسر على أنه مبرمج من قبل على فشل الدول العضوة في منظمة أوبك على إيجاد نقاط تسوية بخصوص مسالة تثبيت أو تخفيض الإنتاج.

اعتبر وزير الطاقة الجزائري نور الدين بوطرفة في ختام منتدى الطاقة الذي احتضنته الجزائر بمشاركة 50 دولة، أن أسعار النفط دون مستوى 50 دولار للبرميل لا يخدم أحدا سواء كان دولة أو مؤسسة ،داعيا الى ضرورة استيعاب الفائض المسجل في السوق و ضمان توازن أكبر للعرض و الطلب

سجلت  أسعار النفط اليوم الثلاثاء تراجعا  بنسبة قاربت 0.7 في المائة  بالنسبة لمؤشر برنت بحر الشمال، حيث قدر اليوم ب 45.7 دولار للبرميل، و فقد سعر البرميل قرابة دولارين ،في وقت برزت فيه مؤشرات عن احتمالات عدم التوصل إلى اتفاق يخص تجميد الإنتاج أو تخفيضه في لقاء الجزائر.

أشار وزير النفط العراقي جابر علي الحسن اللويبي على هامش منتدى الطاقة بالجزائر أن بلاده تنتظر نتائج ايجابية من لقاء الجزائر، مشيرا أن الاجتماع يشكل عاملا رئيسيا لضمان استقرار أسعار النفط.

وأوضح الوزير العراقي أن اللقاء يمكن أن يساهم في ضمان الاستقرار و التوازن للسوق البترولي ،مستطردا، أن الهدف هو ارتفاع سعر البترول و نحن ندعم أي مجهود يسمح بضمان التوازن في السوق.

ب. حكيم

 اعتبر وزير الطاقة نور الدين بوطرفة أن المنتدى الدولي للطاقة المنعقد في الجزائر  يمثل فضاء لتبادل الأفكار والتشاور بين المنتجين والمستهلكين ،كما أن اللقاء يسمح أيضا  للشركات التي تعمل في قطاع المحروقات من الاطلاع على الطاقات والقدرات  التي تتوفر عليها الجزائر ،كما انه اي اللقاء سيعطي  فكرة شاملة عن إمكانية الشراكة الممكنة بين الفاعلين في السوق الطاقوي.

دعا اليوم الوزير الأول  عبد المالك سلال، بالجزائر العاصمة حرص الجزائر الدائم على إرساء روح حقيقية للحوار و التشاور بين مختلف الفاعلين في مجال الطاقة الجهوي و العالمي, لضمان استقرار أسعار البترول.  

أكد وزير النفط السعودي خالد الفالح أن لقاء الجزائر يمثل فرصة سانحة للبلدان المنتجة والمصدرة لنفط لتوصل إلى حل ،لضمان التوازن  في الأسواق النفطية ،مضيفا على هامش منتدى الطاقة في الجزائر أن الرياض تأمل في إرساء حوار  بناء بين مختلف الفاعلين و بالتالي توجيه رسائل مطمئنة للسوق البترولي.

وشدد الوزير السعودي الى أهمية تطوير الطاقة و أن بلاده تدعم أي موقف يساعد على إعادة التوازن للسوق النفطي  و استقراره مشيرا إلى وجود تقارب في وجهات النظر بين الدول المنتجة داخل وخارج منظمة أوبك. معربا عن تفاؤله بخصوص إمكانية استعادة توازن السوق ".

أبدت اليوم إيران على لسان وزير الطاقة بيجان نمدر زانغه في الجزائر على هامش منتدى الطاقة تحفظا بخصوص اتفاق تجميد أو تثبيت الإنتاج خلال اللقاء المرتقب غدا على هامش منتدى الطاقة الذي ينظم بقصر المؤتمرات .

وأشار الوزير الإيراني أن "التوصل إلى اتفاق في ظرف يومين ليس في جدولنا "،مضيفا "نحتاج إلى مزيد من الوقت لإجراء مشاورات إضافية، ليستطرد بأن الاتفاق يمكن أن يتم خلال اللقاء المقبل بفيينا بين دول أوبك و المرتقب في 30 نوفمبر المقبل .